.

مجلس المسؤولية الاجتماعية ومؤسسة جسر الملك فهد يوقعان اتفاقية تعاون

وقعت صاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي آل سعود، رئيس مجلس أمناء مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية، اتفاقية شراكة مع المؤسسة العامة لجسر الملك فهد وقعها المدير العام المكلف م.عماد إبراهيم المحيسن ، وذلك يوم الاثنين الموافق ‪42/8/1440‬ هـ في مقر مجلس المسؤولية الاجتماعية .

تهدف الاتفاقية إلى إقامة علاقة تعاون استراتيجية لترسيخ ثقافة التطوع والأعمال المجتمعية والمبادرات التي تخدم المنطقة وسكانها بالإضافة إلى عمل برامج مشتركة بين الطرفين

بهذة المناسبة أشادت صاحبة السمو الاميرة عبير بنت فيصل بالدور الذي تقوم به مؤسسة جسر الملك فهد لتوفير سبل الراحة لمرتادي الجسر وسعيها لتحسين جودة الخدمات المقدمة .

فيما عبر مدير عام المؤسسة م.عماد المحيسن عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية وهي تجسد انطلاقة برنامج المسؤولية الاجتماعية بجسر الملك فهد لتتماشى مع اعتماد مجلس إدارة المؤسسة بالالتزام بالمسؤولية الاجتماعية كهدف أساسي من اهداف الاستراتيجية والتي تم اعتمادها مؤخر

وصرح بأنه سيترتب على الاتفاقية إطلاق مجموعة من البرامج المشتركة بين المؤسسة والمجلس لتكون المؤسسة سباقة لتنفيذ وتفعيل الدراسات التي قام بها المجلس لتكريس وتعزيز هذا الدور الذي يلبي احتياجات المنطقة الشرقية من برامج المسؤولية الاجتماعية.

وفي صدد ذلك قالت الأمين العام لمجلس المسؤولية الاجتماعية لولوة الشمري أن خطط مؤسسة جسر الملك فهد تتلاقى بشكل مباشر مع احتياجات المنطقة الشرقية الواردة في دراسة واقع المسؤولية الاجتماعية

واضافت توقيع الاتفاقية مع المؤسسة العامة لجسر الملك فهد جائت بعد زيارات متبادلة بين الطرفين لتحديد مجالات التعاون ومدى فاعليتها ليكون العمل قائم على مبدأ الاستدامة .

كما ختمت رئيسة مجلس الأمناء الأميرة عبير بنت فيصل بأن منطقة جسر الملك فهد منطقة مهمه لتكون المسؤولية الاجتماعية حاضرة بها بأشكالها المختلفة .

قسم
الاخبار