.

تجاوز مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية عبر نافذته المجتمعية نادي المسؤولية الاجتماعية وبتعاون مباشر مع تعليم الشرقية مفهوم حصر العمل التطوعي في الحصول على ساعات تطوعية يمنحها الطالب إلى تعميق تجربته بغرس مفاهيمه بصورة أكثر أثرا على حياة الأفراد والكيانات. الأمين العام لمجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية مديرة النادي لولوة الشمري قالت: إن مشروع العمل التطوعي أحد أضلاع وركائز المجلس الذي ينطلق عبره في الوصول إلى المجتمع وينتقلون حقيقة من إطار الحيز الذي أصبح دارجا ومنحصرا في ثقافة الحملات التطوعية وساعاته إلى افق يكون فيه التطوع سلوكا يصنع الفرق ويبني المجتمعات بهدف تعميق الوعي الوطني وجعله مثالا حيا يؤكد معنى الاحساس بمفهوم العيش على تراب هذا الوطن الأصيل حتى يتمكنوا من وضع بصمتهم الوطنية على كل مكتسباته الحضارية في كل جزء يمرون بجواره ويقيمون برنامجهم في كنفه. وأضافت الشمري: إن هذا النادي نجح في غرس فكرة المجلس الذي ربط الطالبات بالمجتمع والتفاعل معه وغرس قيمة التطوع وإفادة المجتمع وتدريبهن على التنظيم والتخطيط وترك بصمة حيوية تاريخية لا تمحى من ذاكرتهن. وقالت: في إطار اهتمام النادي بدعم الصورة الذهنية للمتطوعين الشباب والشابات وتنمية حس التطوع والعمل الجماعي يعتزم فريق انا مسؤول التطوعي بالمشاركة مع نادي المسؤولية الاجتماعية بالقيام بمهام النظام والمساندة خلال فترة النادي الصيفية. وسيقوم فريق انا مسؤول بالمساهمة في برنامج التصوير الفوتوغرافي والعمل على توثيق البرامج المشاركة في نادي المسؤولية. يذكر أن فريق انا مسؤول التطوعي قام مؤخرا بتوزيع لوحات إرشادية توعوية بالنظافة في مجمع الراشد بالخبر.
قسم
مركز الاعلامي