.

مجلس المسؤولية الاجتماعية يعرض رؤيته المستقبلية لأمير المنطقة الشرقية

استقبل أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف الرئيس الفخري لمجلس المسؤولية الاجتماعية في مكتبه في الإمارة أمين عام مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية لولوة عواد الشمري والمدير التنفيذي نوف محمد المعجل.

يأتي هذا اللقاء لاطلاع سموه الكريم على الرؤى المستقبلية للمجلس خلال الثلاث سنوات المقبلة والتي اشتملت على عرض لدليل سفراء المسؤولية الاجتماعية و البرنامج التدريبي “الريادة في المسؤولية الاجتماعية” وحملة التوعية (ابصر)

و ملتقى المسؤولية الاجتماعية

بالاضافة إلى أسماء المرشحين لعضوية مجلس الأمناء والهيكل التنظيمي لمجلس المسؤولية

بالمنطقة الشرقية في دورته المقبلة والتي تستند على رؤية المملكة 2030 وتمكين المسؤولية الاجتماعية

وقد أشاد سموه بدور المجلس في نشر ثقافة المسؤولية الاجتماعية في المنطقة وبالمبادرات والبرامج التي يقوم بها وقال ” دور المجلس واضح ولا يخفى على أحد في نشر ثقافة المسوولية الاجتماعية في المنطقة الشرقية

وفعلا هانحن نرى المخرجات في المنطقة الشرقية والمملكة “

كما أثنى سموه على أسلوب حفظ الحق الأدبي للمبادرين والمبادِرات من خلال منصة المبادرات في موقع مجلس المسؤولية الاجتماعية التي تعتبر نهج رائد لحفظ الحقوق

كما أضاف سموه ‏⁧المسؤولية الاجتماعية⁩ مطلب وطني وشرط الاستدامة ببرامج المسؤولية الاجتماعية مطلب مهني .

من جنبها صرحت الأمين العام لولوة الشمري عن إطلاق مشروع سفراء المسؤولية الاجتماعية في الأسبوع القادم والذي يقوم بالشراكة مع معهد الإدارة للمساهمة في تمكين أداء المسؤولية الاجتماعية في القطاعات الثلاث

كما اعطت شرحاً تفصيلاً وافياً عن البرنامج التدريبي “الريادة في المسؤولية الاجتماعية ” الذي أقر المجلس إقامته بعد إطلاعه على البرامج التدريبية السابقة في المسؤولية الاجتماعية على المستوى المحلي والاقليمي والعالمي والدولي والذي حرص على أن يواكب توجه رؤية المملكة ٢٠٣٠ في تمكين المسؤولية الاجتماعية والتنمية المستدامة

و يستهدف البرنامج التدريبي القطاعات ذات التوجه المستقبلي للمسؤولية الاجتماعية وسيطلق في القريب العاجل

فيما أضافت المدير التنفيذي نوف المعجل أن المجلس بصدد إطلاق حملة التوعية “أبصر” التي تعزز بناء الانسان وتساهم في نشر ثقافة المسؤولية الاجتماعية بشكل مستدام نوعي وشامل

ويندرج تحت الحملة مسارات توعوية متعددة استكمالاً لمسيرة التطور الحضاري الذي تشهده المملكة العربية السعودية والمنطقة الشرقية بالخصوص

وعن ملتقى المسؤولية الاجتماعية فقد أعلنت المعجل انه سيكون بمنهجية “مختبر الابتكار الاجتماعية ” وسيساهم في إيجاد حلول مبتكره للتحديات التي تواجهها المسؤولية الاجتماعية بهدف أن تكون المنطقة الشرقية بكافة

قطاعاتها : الحكومية، الخاصة، و الخيرية الأكثر إبداعاً و كفاءة و تكاملية على مستوى المملكة من خلال ترسيخ ثقافة الابتكار في ممارسات المسؤولية الاجتماعية و تنمية المجتمع .

وقالت الشمري أن متابعة رئيسة مجلس الأمناء صاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل عن كثب لكل حراك تنموي في المنطقة ضاعف علينا المسؤولية في الأداء والعطاء وسنعمل على أن نكون خير معين لتوجيهاتها الكريمة

في نهاية اللقاء أوصى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بالابتعاد عن المكتسبات السريعة والحرص على تحقيق مكتسبات مقرونة بالاستدامة وأوصى بالعمل الجاد المتقن المسؤول المستدام

وختم بأن المسؤولية الاجتماعية واجب لاخيار فيه .

قسم
الاخبار