.

في لقاء ” وزارة النقل “بمجلس المسؤولية الاجتماعية مقترحات إبداعية في شوارع المنطقة الشرقية

فتح الحوار الذي دعا إليه مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية في لقائه الشهري لمجلس المجلس والذي جمع قادة العمل في وزارة العمل فرع المنطقة الشرقية، وفي مقاربة عملية منهجية صريحة حددت مفهوم المسؤولية الاجتماعية كذراع وطني رئيس يرفع من مستوى الاستدامة لدى الفرد والمجتمع،

وفي حوار مفتوح ترأست رئيسة مجلس الأمناء بمجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية صاحبة السمو الأمير عبير بنت فيصل بن تركي ال سعود حرم أمير المنطقة الشرقية بدور المسؤولية الاجتماعية وتحقيق الاستدامة للخدمات الاجتماعية، مؤكدة على ضرورة تعزيز سبل التعاون وعقد شراكات مجتمعية بين الجهات الحكومية والأهلية لمواكبة رؤية 2030.

ومن هذا المنطلق ناقشت سموها أهمية المسؤولية الاجتماعية لوزارة النقل في تحسين الخدمات التي تقدم للمجتمع، وخلق فرص عمل حقيقية، وضمان سلامة العمال والموظفين، والمشاركة في إيجاد حلول للمشكلات الاجتماعية والبيئية.

مضيفة سموها بأن مجلس المسؤولية الاجتماعية يتطلع الى رفع وتيرة العمل المجتمعي من خلال مبادراته، فالمثابرة بشكل أكبر للوصول الى الإنجازات التي تخدم الوطن والمواطن بهذه المبادرات الخيرة مشددة على أن وزارة النقل هي الدعم الحقيقي في تطوير مناطق المملكة.

من جانبه استعرضت امين عام مجلس المسؤولية الاجتماعية بأهمية تنفيذ مشروعات المسؤولية الاجتماعية متطرقة بخارطة طريق عملية لمبادرة نقوش الشرقية والتي تعبر عن رؤية معاصرة بتجميل مناطق الشرقية تستنطق بها عمق المحتوى التراثي والحضاري وتأصل الأبعاد الثقافية والمعرفية للمجتمع مشيرة الشمري بأحد محاورها الرئيسة المتمثلة في الارتقاء بجودة الحياة في المدن السعودية للحفاظ على البيئة والمقدرات الوطنية قائلة : رفع كفاءة السلامة للبيئة وتحسين تكلفة الطرق ورفع جودة الأداء وفق رؤية المملكة 2030 ، متطلعه لها وزارة النقل وهذا ما نطمح إلية من الأثر السامي بتعزيز التعاون من خلال مبادرة نقوش الشرقية ووزارة النقل .

وأشار مدير عام فرع وزارة النقل احمد الغامدي ، نتطلع الى فتح مزيد من قنوات التواصل المستمر والبناء بما ينعكس على تطور أوجه التعاون الثنائي في المجالات الاجتماعية مستعرضاً الغامدي بالمشاريع الحيوية المؤثرة للمجتمع من وزارة النقل كا تحسين مستويات السلامة وترشيد الطاقة وتعزيز كفاءة التشغيل والأداء لتقديم خدمات فعالة للمستفيدين داعيا بتعاون المشترك لمبادرة نقوش الشرقية من خلال وضع بصمة جمالية لطرق السير والأنفاق متطلعاً لغد مشرق تنحتها أنامل مبدعون ومبدعات من فنانين وفنانات تشكليين وزخرفات ومنحوتات تستلهم العبق الجميل من ماضي وذاكرة في مناطق الشرقية .

ووصف الغامدي بالشكر لصاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل وما يقدمه مجلس المسؤولية الاجتماعية من مبادرات اجتماعية تسهم في تلبية الوعي بأهداف وأهمية نشر ثقافة المسؤولية الاجتماعيه.

قسم
الاخبار