.

المجلس البلدي في استضافة مجلس المسؤولية

لقي مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية، إشادة كبيرة من رئيس المجلس البلدي في المنطقة الشرقية الأستاذ عبدالهادي الشمري، الذين اتفقوا على أن للمجلس رؤية واضحة، وأهداف مُحددة، يسخر من أجلها كل طاقاته وإمكاناته، في وضع إطار استراتيجي متكامل، جعل المجتمع آمناً وسليماً وقادراً على تحقيق رؤية وطنية تنموية طموحة.

جاء ذالك خلال زيارته في مقر المجلس – الظهران – بهدف وضع خارطة طريق عملية تعبر عن رؤية معاصرة للمبادرات التي يتبنها المجلس لتكون هذه المبادرات أحد المحاور الرئيسية والمتمثلة في الارتقاء والجودة في المدن السعودية للحفاظ على البيئة والمقدرات الوطنية.

وبحث الطرفان خلال الاجتماع، سبل التعاون الممكنة، لبناء علاقة شراكة تكاملية شملت تعزيز أسس بنية شراكة حيوية وفاعلة، تخدم أهداف المجلس.

وقد صرحت صاحبة السمو ورئيسة مجلس الامناء الاميرة عبير بمكالمة هاتفية باهتمام المجلس البلدي بالمنطقة الشرقية وتفعيل المسؤولية الاجتماعية تجاه المجتمع من خلال المشاركة في المشروعات التي تعود بالنفع على المجتمع والإسهام في دعم البرامج الهادفة، مشيده سموها بدور أعضاء المجلس البلدي من تقديم الاستشارات الثقافية التي تصب في مصلحة المجتمع.

من جانبها أضاف رئيس المجلس البلدي عبدالهادي الشمري عن هذه اللفتة الكريمة التي يسعى نشرها مجلس المسؤولية الاجتماعية من مبادرات تخدم العمل الاجتماعي ستكون لها أدوار بارزة من الأثر للمواطن السعودي.

مؤكدا على تحقيق التكامل والعمل على تفعيل الأهداف والرؤى نحو مجتمعنا الغالي. وتقديم نتائج ملموسة تنعكس إيجاباً على متلقي الخدمة.

فيما قالت من جانبه امين عام مجلس المسؤولية الاجتماعية لولوة عواد الشمري بأن المضامين المستقبلية والطموحة التي يتبناها المجلس من مبادرات ستسهم بتبادل الدعم المعرفي بين الجهتين من خلال توفير الكفاءات المتخصصة وذات الخبرة في المجالات الثقافية والمعرفية والاجتماعية. مٌعلقة الشمري بالحريص على تعزيز كفاءة الأداء المؤسسي الذي يسعى إليه المجلس دائما لتكون المسؤولية الاجتماعية أحد البصمات الذهبية المؤثرة لمجتمع المنطقة الشرقية.

قسم
الاخبار